مـنـتـديـات الـمســيح هــو الله


نـــرحـــب بــــك عزيـــزى الضــــيف الكـــــريـــــم
و نــدعــــوك الــى التـــســـــجيـــــل بالمـــنــتـــــــدى
الــــــــرب يســــــــوع مــــعــك دائـــمــــا



† † †




قصة حياة القديسة الشهيدة فيلومينا العجائبية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

قصة حياة القديسة الشهيدة فيلومينا العجائبية

مُساهمة من طرف اسطفانوس في الخميس ديسمبر 31, 2015 12:49 pm

القديسة فيلومينا الشهيده

ولدت من أبوين وثنيين وكان والد القديسة أميراً على إحدى مدن اليونان وكانت والدتها من سلالة الأمراء ولكن لم يكن لهما أولاد وكانا يقدمان ذبائح وصلوات لألهتهما الكاذبة من أجل أن تهبهما نسلاً ولكن كان بالق
صر رجل مسيحى يدعى بوبليوس تأثر لحالهما فأندفع مساقاً بروح الله القدوس وكلمهما عن الإله الحى القادر أن يهبهما نسلا، فلمست نعمة الله قلبيهما وأنارت ذهنيهما فآمنا بالسيد المسيح ورزقهما الله بإبنة ودعيت فيلومينا ( نور الايمان ) فأحبها والداها ولم تفارقهما لحظة واحدة وحينما ذهبا إلى روما أخذا معهما فيلومينا وهناك رآها الملك دقلديانوس فطلب أن يتزوجها فرفضت معلنة حبها وبتوليتها للمسيح فأغتاظ الملك وأمر بالقبض عليها وألقائها فى السجن لمدة سبعة وثلاثين يوماً وفى اليوم السابع والثلاثين وبينما هى تصلى ظهرت لها السيدة العذراء وقالت لها: “لم يبق لك سوى ثلاثة أيام وسوف تخرجين وتذوقين عذابات كثيرة” وبعد 40 يوماً خرجت فيلومينا وذاقت عذابات كثيرة حتى نالت إكليل الشهادة والبتولية فى 4 مسرى
بركة صلواتها تكون معنا آمين



عدل سابقا من قبل اسطفانوس في الخميس ديسمبر 31, 2015 12:50 pm عدل 1 مرات
avatar
اسطفانوس

خـادم الرب
خـادم الرب


ذكر
تاريخ التسجيل : 06/12/2010
عدد المساهمات : 326
شفيعى : الرب يسوع
نقاط : 566
الديانة : مسيحى

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: قصة حياة القديسة الشهيدة فيلومينا العجائبية

مُساهمة من طرف اسطفانوس في الخميس ديسمبر 31, 2015 12:49 pm

فيلومينا هى ابنه لوالي من ولايات اليونان في عصر الملك دقلديانوس ولدت فى 10 يناير من عام 291 ميلادية ، و تعد من اشهر قديسين الكنية الغربية و لقد انتشرت سيرتها مع الوقت و اصبحت معروفها لدى اغلب الكنائس الشرقية ايضا . لم يكن لوالديها ابناء وكان وثني فعلم وبعد ايمانه بالمسيحية اعطاه الله النسل . فاامن واعتمد هو واهل بيته واعطاه الله ابنه اسماها لومينا و التى تعنى ( نور الايمان ) اما في المعموديه فقد دعيت و صار اسمها فيلومينا أي ( بنت النور ) في اللغة اللاتينية . عندما راها الملك دقلديانوس عند كانت مع ابيها و امها فى زياره للقصر اعجب بها و ارد الزواج بها و لكنها رفضت لانها تريد عيش حياة البتولية و لذلك القي في السجن لمدة اربعين يوم وفي اليوم السابع و الثلاثين اضائت جدران السجن ورئيت كليه الطهر القديسة مريم العذراء و قالت لها ، انتي مدعوة من يوم معموديتك انك ابنة النور (أي الرب يسوع ) ، وبعد ثلاثه ايام ستنالين الشهادة ،لكن الرب سيرسل ملائكته لاعانتك حتي تتممي جهادك ، بعدها امر دقلديانوس بخروجها من السجن وجلدها فتم الجلد وقام الجنود بربطها وجرونها في شوارع المدينه والقوني في السجن وانا في عدم الادراك لما رات الملاك غبريال ومعه ملاك اخر وقاما بسكب بلسما علي جسدها فشفيت ، فعندما علم الامبراطور ما حدث امر بتعليق هلب سفينة في رقبتي والقائي في النهر ولكن عناية الله ارسل لهاالملاك غبريال وقطع سلاسل الهلب ورفعني ملاك اخر الي البر امام كل الحاضرين منما ادي الي ايمان عدد كبير جدا من الموجودين فثار الامبراطور جدا وقال انها ساحرة اربطوها في شجرة والقوها بالسهام والرماح المشتعله وكان عندما يقوم أي جندي بتصويب سهمة او رمحه الي كان يدور اليه وبسبب هذا مات ستة جنود من جنود الامبراطور بعدها امن جموع اكثر واكثر وكانت الهتافات ترتفع الي السماء ممجده الي الله وعجائبة فعلم الامبراطور بما حصل فامر بقطع رئسي بحد السيف وظفرت باكليل المجد ، و كان ذلك 10 اغسطس عام 304 ميلادية .[1]
avatar
اسطفانوس

خـادم الرب
خـادم الرب


ذكر
تاريخ التسجيل : 06/12/2010
عدد المساهمات : 326
شفيعى : الرب يسوع
نقاط : 566
الديانة : مسيحى

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى